الصفحة الرئيسية

بسم الله الرحمن الرحيم

على هامش الجمعية

هل للشيخ احمد الرفاعي ذرية ؟

 

عرضنا سابقاً بطلان النسب العلوي المزعوم للشيخ احمد الرفاعي. وقد وجدنا ان النسابة حسين ابو سعيدة حاول ان يضعف من رأي النسابة ابن عنبة الحسني القائل بأن الشيخ احمد الرفاعي لم يدّع النسب العلوي بل أدعاه اولاد اولاد اولاده ، عبر اعتراضه بأن الشيخ احمد الرفاعي ليس له اولاد ، فقال في كتابه (تريخ المشاهد المشرفة) ج1 ص60 ما نصّه: (أبن عنبة قال (اولاد اولاده) أي احفاده بينما أجمعت كل مصادر الاثبات القديمة أن الشيخ أحمد منقرض من الذكور وليس له الا بنتان. فياترى مَن الذي يدعي ولا أحد خلّفه؟) ! وكان الاجدر بأبي سعيدة ان يتثبت قبل ان يعترض على كلام النسابة ابن عنبة ، فما ادراه صدق المصادر التي اعتمد عليها وعدم معارضتها مع مصادر اخرى ؟! ألا يجدر بالنسابة المحقق أن يبحث جيداً في جميع المصادر قبل ان يصدر حكمه النهائي دون الميل لطرف دون آخر او جهة دون اخرى ؟!!

قال سراج الدين الرفاعي في كتاب (صحاح الاخبار في نسب السادة الفاطميين الاخيار) ، صفحة 74 ان الشيخ احمد الرفاعي تزوج (الزاهدة العابدة رابعة فأولدها صالح قطب الدين مات في حياة والده وعمره سبعة عشر سنة ولم يتزوج وقال الشيخ الحدادي بل تزوج واعقب ولداً اسمه منصور).

فأما في دائرة المعارف الاسلامية (ج10 ص147-149) فقد نقل الشيخ يونس السامرائي عنها في كتابه (أحمد الرفاعي حياته وآثاره) ص36 (وجاء في دائرة المعارف نقلاً عن الفاروثي أن الرفاعي تزوج أول ما تزوج من خديجة ابنة أخي منصور ثم تزوج بعد وفاتها نفيسة أبنة محمد بن القاسمية وقد انجب الرفاعي كثيراً من البنات وكان له أيضاً ثلاثة أبناء توفوا جميعاً قبل وفاة أبيهم وخلفه على مشيخة الطريقة علي بن عثمان أحد أبناء اخته) ، ثم نجد يونس السامرائي قد قال قبل ذلك في ص9 أن للشيخ أحمد الرفاعي ولدين هما صالح قطب الدين ومنصور وقد توفيا ولم يعقبا وله بنتان هما فاطمة وزينب.

وقال السامرائي في نفس المصدر ص61 نقلاً عن كتاب (الاسرار الالهية شرح القصيدة الرفاعية) لمحمود شكري الآلوسي بأن الشيخ احمد الرفاعي تزوج بخديجة بنت الشيخ أبو بكر بن يحيى النجاري الانصاري فأولدها فاطمة وزينب ثم توفيت فتزوج بعدها باختها رابعة فأولدها صالح قطب الدين والذي مات في حياة ابيه وعمره سبعة عشر سنة ولم يتزوج وقال الشيخ علي الحدادي بل تزوج واعقب ولداً أسمه منصور. فهناك احتمال معتد به ان يكون للشيخ احمد الرفاعي ذرية من حفيده منصور بن صالح بن أحمد الرفاعي.
 

ومعظم مصادر العائلة الرفاعية اليوم تقول بعدم وجود ذرية للشيخ أحمد الرفاعي ، غير ان أبن بطوطة (المولود سنة 703هـ) يفجر مفاجأة مفادها انه قد ألتقى فعلاً بأحد احفاد الشيخ احمد الرفاعي في مدينة واسط وقد كان قادماً لزيارة قبر جده الشيخ احمد الرفاعي (المتوفى سنة 578هـ) ! وانَّ الحفيد المذكور قد سكن في بلاد الروم وأسمه (الشيخ احمد قوجك) وقد ذكر ذلك السامرائي في نفس المصدر السابق ص30.

ويبدو ان هجرة احفاده الى بلاد الروم وانتقال الطريقة الى ذرية اولاد اخيه او اولاد عمه ! هو الذي دفع العائلة الرفاعية للتوهم بأن ذريته قد انقرضت.

 

 

 

 

جمعيـة تنزيـه النسـب العلـوي